الاثنين، 27 دجنبر، 2010

إخـــبـــار

آزر المكتب المحلي لفرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالصويرة حرفيي السقالة المتضررين اقتصاديا واجتماعيا من فتح الباب الخلفي للمعلم الأثري للسقالة بالمدينة القديمة (حيث أهمل الممر المؤدي للمحلات جراء فتح الباب من طرف السلطة)، وقد تابع مكتب الفرع احتجاج ولقاء الحرفيين مع مسؤولي السلطة المحلية والمجلس البلدي للمدينة،بدون الوصول لصيغة حل للمشكل وإن قدمت لهم وعود لم تنفذ لحد الساعة






الباب الذي طرح الإشكال (والذي ضل لعشرات السنين مغلقا)
إغلاق المحلات من طرف الحرفيين والتوجه صوب الباشوية والمجلس البلدي للمدينة

مفاوضة الحرفيين لرئيس المجلس البلدي



لقاء مع الباشا أمام العمالة
ذهاب الحرفيين صوب العمالة

مطالبة الحرفيين بلقاء مع الباشا في الباشوية (نفسها مقر المجلس البلدي)