الثلاثاء، 16 يونيو، 2009

مؤازرة
آزرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالصويرة صباح يوم الإثنين 15 يونيو 2009 اعتصام سكان دوار بوزمور جماعة سيدي كاوكي (مايقارب مائة مواطن ومواطنة مصحوبين بأطفالهم) أمام عمالة إقليم الصويرة،احتجاجا على التزوير الذي طال عملية الإنتخابات الجماعية بالمكتب رقم 6 بدوار بوزمور، حيث عمد الخليفة إلى السطو على صندوق التصويت واحتجازه بعدما تأكد على أن مرشح (رمز الحمامة) الذي يدعمه المخزن قد هزم في الإنتخابات ب42 صوت لرمز النحلة، مقابل 21 صوت لرمز الحمامة.
وبعد أخده للصندوق عنوة من مكتب التصويت إلى مقر الجماعة قلب المعطيات في المحضر وزور النتيجة لصالح رمز الحمامة ب33 صوت و30 صوت لرمز النحلة.وعندما احتج السكان اتصل على الفور بقوات الدرك والتدخل السريع لقمع السكان وفرض النتيجة المزورة